انهاء المرحلة الاولى من مشروع بريدج في محوري “المناظرات” و”العلوم والتكنولوجيا”

انهاء المرحلة الاولى من مشروع بريدج

في محوري “المناظرات” و”العلوم والتكنولوجيا”

 

أنجزت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية بالشراكة مع مؤسسة BITTI، وبالتعاون مع مؤسسة التعاون، المرحلة الأولى من عمر مشروع بريدج فلسطين والتي اشتملت على محورين أساسيين، وهما المناظرات، والعلوم والتكنولوجيا. حيث تم استهداف كافة طلاب المشروع في هذين المحورين لأهميتهما.

في محور المناظرات عمل المشروع على تمكين المشاركين من استخدام نهج التفاوض والحوار المبني على التفسير المنطقي المدعم بالدلائل والبراهين، وتنمية مهارات العرض والتقديم لديهم، إن محور المناظرات نستخدمه كأسلوب فعال يمكن من خلاله أن يتم التطرق إلى مواضيع معرفية بحاجة إليها المشاركين.

أما في محور العلوم والتكنولوجيا فقد حرص المشروع على العمل مع المشاركين ضمن مسار بنائي، يساعد على التسلسل بالمعرفة والتجربة عند المشاركين بما يضمن زيادة المعارف في العديد من المواضيع التكنولوجية والعلمية، مع التركيز على منهجية ربط العلوم والتكنولوجيا باحتياجات المجتمع والتفاعل في التنفيذ والتطبيق مع الشارع والحياة اليومية إذ سيتم التطرق إلى المحاور التالية خلال عملية التدريب.

ضم المشروع في هذه المرحلة (149 مشارك) تتراوح أعمارهم بين 14-17 عاماً، موزعين على الموضوعين الرئيسيين، المناظرات والعلوم والتكنولوجيا. يهدف المشروع إلى  تنمية المهارات الفردية وصقل مواهب جميع الطلاب المشاركين بناءً على رغباتهم واحتياجاتهم و تنمية شخصياتهم وبناء قدراتهم بالحوار والتفاوض، بالإضافة إلى زيادة معرفتهم بالعلوم وربطها مع الواقع والحياة اليومية وتعزيز رؤية المشاركين للمستقبل وتوجيههم حول خياراتهم المهنية المستقبلية.

يعتبر منسق المشروع في مؤسسة الرؤيا الفلسطينية أحمد حمو، “أن مشروع بريدج فلسطين يفتح أبواباً جديدة للمشاركين ويعرفهم على مواضيع حديثة”. وأضاف: “أهم هذه المواضيع التي تطرح هو موضوع المناظرات، لأنه يدرب المشاركين على النقاش، وتبادل الآراء، والحوار الخلاق، وعدم التعصب للرأي، وتقبل الأخر”. كما أنه يرى أن جزئية العلوم والتكنولوجيا تضفي قيمة اضافية للمشاركين عند ممارسة التجارب العلمية بطريقة عملية.

يتكون المشروع من 3 مراحل تم انجاز المرحلة الأولى منه، وهي جزئية المناظرات والعلوم والتكنولوجيا. أما المرحلة الثانية فسوف تشتمل على تشكيل أندية فنون ورياضة بناءً على فحص احتياجات المشاركين وتنمية مواهبهم ومهاراتهم الفردية. في المرحلة الثالثة سيتم تقديم خدمات التوجيه والارشاد من خلال التعاقد مع مجموعة من الموجهين والذين عاشوا تجربة الدراسة في جامعات عالمية.

يطرح البرنامج آلية فريدة للعمل مع مشاركين بريدج فلسطين، كونه ناجم عن احتياجات المشاركين أنفسهم وبشكل فردي، حيث يطرح البرنامج التوجه المناسب للعمل مع كل مشارك بناءً على احتياجاته ورغباته. إذ تم العمل على هذه الاحتياجات من خلال بناء أندية مختلفة تساعد كل مشارك بأن يكون ضمن الحقل الذي يرغب به، وتعمل هذه الأندية على صقل مهارات المشاركين وتنمية مواهبهم من قبل مختصين في كل مجال.

يأتي مشروع بريدج فلسطين استكمالاً للدور الذي قامت به مؤسسة الرؤيا الفلسطينية في تنفيذ المدرسة الصيفية لطلاب بريدج فلسطين بالتعاون مع جمعية برج اللقلق. تعمل المؤسسة على التنسيق لتنفيذ كافة الأندية ضمن هذا المشروع بما يضمن تحقيق الأهداف وذلك بالتنسيق والمتابعة مع كافة المؤسسات المختصة في هذا المجال.