آلة الدليل السياحي

تقوم  هذه الآلة بربط التاريخ  بالتكنولوجيا وإعطاء معلومات تاريخية  صحيحة عن المنطقة التي توضع فيها، آلة بطول الشخص الطبيعي، أعدّها الطلبة: أزهار غانم، وأوس أبو صفط، وشهد ثلثين  بالتعاون مع  قسم هندسة الميكاترونيكس في جامعة النجاح الوطنية حيث تم تنفيذها كمشروع تخرج بإشراف المهندس بهاء شقور. حيث تقوم بتقديم المعلومات التاريخية بالصوت، ومن ثم مكتوبا على ورقة، ويستطيع الشخص اختيار اللغة العربية أو الانجليزية  مقابل مبلغ بسيط يضعه في مكان مخصص له، وقد  تبنت طلائع الجمعية النسوية – سبسطية الفكرة بالتعاون مع مشروع تحفيز وبالشراكة مع اليونيسف.