البركة بأرضنا

تهدف هذه المبادرة إلى تعزيز روح التطوع، وربط الطلبة بأرضهم وزيتونهم  رمز صمودهم  وبقائهم، حيث قامت مجموعة من الطلائع بتضمين أراضي زيتون في قرية بورين مقابل مردود مادي، حيث عملوا على قطف الزيتون بمشاركة مجموعة من المتطوعين من داخل القرية وخارجها ثم تسويقه وبيعه، وقد حصلوا مقابل عملهم هذا على مبلغ 3000 شيكل، واشتروا به 25 مدفأة كهربائية، تم توزيعها على صفوف المدارس بالقرية، ونفذ المبادرة مشروع تحفيز بالشراكة مع اليونيسيف وبالتعاون مع مجلس قروي بورين.