حملة طولو بالكو

طولو بالكو :
هي حملة هدفت الى إثارة الوعي المجتمعي حول مخاطر العنف على صعيد الهوية الوطنية والنسيج الاجتماعي والثقافي، كما وهدفت الى التأكيد على ثقافة التسامح والتفاهم بين أبناء الوطن الواحد. حيث استهدفت الحملة الشباب والأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين 12-20 عاماً المتواجدين في إطار المدارس والاندية والمراكز والمؤسسات بشكل خاص.

رؤية الحملة :
-إثارة موضوع العنف في الشارع وآثاره السلبية على صعيد  الهوية الوطنية والنسيج الاجتماعي.
-خفض وتقليص حالات العنف التي يشهدها الشارع من خلال تحفيز وتفعيل دور المؤسسات الرسمية والشعبية وذوي التأثير الشعبي.

أهداف الحملة:
-تعزيز لغة الحوار والتسامح المجتمعي بين أفراد المجتمع.
-توقيع وثيقة شرف بين طلبة المدارس والمؤسسات والأندية والمراكز الشبابية بالتعهد بتحريم العنف داخل بنيانها.
-تشجيع لفة الحواة كلغة أساسية في التعامل مع كافة المشاكل الاجتماعية التي يواجهها الفرد والمجتمع.
-العمل على تفعيل روح القانون المجتمعي الذي يحرم العنف وأشكاله بين أفراد المجتمع.
-تشجيع المبادرات و الانشطة الثقافية والفنية كأداة حية في إيصال الرسائل الخاصة بآثار العنف على المجتمع وشرائحة المختلفة.