اختتام ورشة عمل حول آليّة عمل “خدماتي”

بيت لحم /27-10- 2015ضِمن برنامج تجاوب، نفّذت مُؤسسة الرؤيا الفلسطينية بالشّراكة مع المجلس الثّقافي البريطاني والائتلاف من أجل المساءلة والنّزاهة أمان وبتمويل من الوكالة البريطانية للتنمية الدّولية، ورشة عمل حول آلية عمل مبادرة “خدماتي”، والتي استهدفت عدد من مؤسسات المجتمع المدني وبلدية بيت لحم بدافع إطلاعهم على آلية عمل هذه المبادرة من أجل البحث في سُبل تطويرها وتوسيع دائرة المستفيدين.

 وانبثقت مبادرة خدماتي من مخيم المساءلة والشفافية التكنولوجي وهي آلية مبتكرة تُركز على تعزيز وصول خدمات المياه والكهرباء لمنطقتي بيت لحم والدّوحة اللتين تستهدفهما المبادرة.

وافتتحت الورشة التي عقدت في فندق بيت لحم ببيت لحم، بكلمة لمُنسق الرؤيا الفلسطينية في الجنوب عامر ضراغمة بقوله “إن ورشة العمل استهدفت عدد من مؤسسات المجتمع المدني المهتمة بقضايا الضغط والمناصرة والمساءلة الاجتماعية وجاءت بهدف البحث عن سبل تطوير للمبادرة وتوسيع الشراكات مع المؤسسات ذات العلاقة ودائرة المستفيدين وبالتالي تعزيز مفهوم المساءلة الاجتماعية.

بدوره قدّم المستشار التقني لبرنامج تجاوب أنس السرابطة عرضاً عن مبادرة خدماتي قائلاً ” إن مبادرة خدماتي تهتم بتزويد المستفيدين ببرنامج التوزيع اليومي للمياه من خلال خارطة تظهر عند الدخول الى التطبق أو الموقع، ما يُساعد السكان على معرفة الأوقات التي تصل فيها المياه إلى منازلهم.

ودار نقاشاً مفتوحاً حول دور مؤسسات المجتمع المدني في تعزيز المبادرات وخاصة مبادرة خدماتي، بحيث تم الخروج بمجموعة من التوصيات من أهمها: رفع الوعي عند المواطنين حول مشاكل المياه في بيت لحم والدوحة، وتطوير المبادرة من أجل الاستدامة من خلال وضع خارطة تشتمل على أسماء الشوارع وأرقام المنازل إضافة إلى ربط الية دفع رسوم المياه من خلال خدماتي.

كما يُمكن للمستفيدين أيضاً أن يتقدموا بشكاوى لمصلحة المياه من خلال تحميل تطبيق خدماتي  khadamatiاو من خلال الموقع الالكترونيwww.khadamati.ps

يُذكر أنّ هذه هي ورشة العمل الثانية حول خدماتي، حيث استهدفت ورشة العمل الأولى طاقم سلطة المياه من أجل تعريفهم بآلية عمل المبادرة